صحة

علاج تقرحات اللسان وكيفية الوقاية منه.. وأهم أسبابه

علاج تقرحات اللساناللسان جزء مهم في الفم، وصحة و سلامة اللسان من أي مشكلة من الأمور الأساسية التي يجب مراعتها تفاديا لأي مشكلة مزعجة مستقبلا، وإحدى هذه المشكلات التي يعاني منها البعض، هي مشكلة تقرحات اللسان! فهل تعرف أسبابها؟ نحن سنخبرك بأهم الأسباب وطرق علاج تقرحات اللسان أيضا، من خلال هذا المقال.

أسباب تقرحات اللسان

الصدمات الناتجة عن الأذى

عض اللسان أو شرب شئ ساخن أو غيرها من العادات الخاطئة، كلها أساب يمكن أن تؤثر بشكل سلبي على صحة اللسان، أحيانا قد يختفي الألم بسرعة دون مشكلة، وأحيانا أخرى قد يكون هناك آثار طويلة تسبب التهاب اللسان وتحتاج لعلاج.

التهاب اللسان

أحيانا قد يسبب التهاب اللسان تورم براعم التذوق، وهو ما يسبب ظهور نتوءات بيضاء أو حمراء على سطح اللسان، التي قد تكون مؤلمة، وعادة ما تختفي هذه النتوءات من تلقاء نفسها.

القلاع الفموي

القلاع الفموي هو نوع من عدوى الخميرة التي قد تسبب آلام اللسان، فقد ترى بقع بيضاء تشبه الجبن القريش على لسانك، وهذه العدوى أكثر شيوعًا عند الأطفال وكبار السن، خاصةً أولئك الذين يرتدون أطقم الأسنان أو الذين يعانون من ضعف في أجهزة المناعة، وقد يحدث في بعض الأحيان عند تناول المضادات الحيوية.

تقرحات الفم

أحيانا يكون لتقرحات الفم دور في حدوث تقرحات اللسان المسببة للألم، ويحدث تقرحات الفم نتيجة عدة أسباب منها:

  • عض اللسان.
  • تناول شئ صلب أو حاد.
  • التوتر أو القلق.
  • حدوث بعض التغييرات الهرمونية.
  • تناول بعض الأطعمة.

في العموم تشفى تقرحات الفم خلال أسبوعين.

أسباب تقرحات اللسان الأخرى

  • التدخين.
  • تناول بعض الأطعمة المهيجة.
  • الأنيميا ونقص بعض الفيتامينات.
  • متلازمة الفم الحارق.
  • الألم العصبي.
  • الحزاز المسطح (وهو اضطراب يصيب الجلد9
  • مرض بهجت.

علاج تقرحات اللسان

يقوم الطبيب بالتشخيص الصحيح للسبب وراء الحالة، حتى يستطيع وصف علاج تقرحات اللسان الصحيح، وفي العديد من الحالات، يمكن لطبيبك مساعدتك في استبعاد الأسباب الأكثر ندرة لعدم الراحة في اللسان، مثل الفقاع الشائع أو سرطان الفم.

يمكن لطبيبك أيضًا وصف الأدوية لعلاج مرض القلاع الفموي أو الالتهابات أو غيرها من المشكلات حتى تشعر بتحسن في أقرب وقت.

يمكنك أيضًا زيارة الصيدلية المحلية الخاصة بك لتلقي العلاجات الموضعية التي تعمل عن طريق توزيعها على اللسان وحمايته من مزيد من التهيج.

كما ذكرنا من قبل أن أحيانا قد يكون نقص الفيتامينات في الجسم هو السبب وراء هذه التقرحات، لذلك المكملات الغذائية ستساعد، ولكن يجب أولا استشارة الطبيب لتحديد الحالة ووصف المكملات المناسبة.

علاج تقرحات اللسان بالأدوية

المضادات الحيوية ومضادات الفطريات

الالتهابات البكتيرية مثل الزهري يمكن أن تؤدي إلى تقرحات الفم، لذلك سيصف الطبيب المضادات الحيوية لعلاج العدوى، ودائما ما نؤكد لا تقم بأخذ المضادات الحيوية من تلقاء نفسك أو بدون استشارة طبيب.

وأحيانا قد يكون التقرحات على اللسان بسبب الفطريات مثل القلاع الفموي، وهنا سيقوم الطبيب بوصف مضادات الفطريات.

أدوية الاستريود المنشطة

قد يصف الطبيب كورتيكوستيرويد لتقليل الالتهاب الناجم عن تقرحات الفم أو حالة التهابية أخرى مثل الحزاز المسطح.

  • أحيانا قد يصف الطبيب أيضا أدوية لتزويد إنتاج اللعاب في الفم، في حال كان هناك جفاف في الفم له علاقة بالتقرحات.

الوقاية من تقرحات اللسان

عادةً لا ينتج اللسان الحاد عن عادات العناية بالفم، ومع ذلك فإن الحفاظ على صحة الفم والبحث عن أي تغييرات في مظهر اللسان، يمكن أن يكون مفيدًا في علاج المشكلات في وقت مبكر، ومن أهم العادات التي يجب مراعاتها هي:

تنظيف اللسان بالفرشاة يمكن أن يساعد في تجنب رائحة الرائحة الكريهة، ولكن التنظيف بعنف بالفرشاة أو الكشط الحاد للسان ليس ضروريًا وقد يؤدي إلى تهيج.

يجب عليك أيضا تجنب غسول الفم المعتمد على الكحول خاصةً إذا كان اللسان حساسًا أو كان جفاف الفم مشكلة.

متى يجب زيارة الطبيب؟

اتصل بطبيبك أو طبيب الأسنان إذا لاحظت أي تغييرات في لسانك، قد تتضمن هذه التغييرات أي شيء مثل تغيير اللون، والكتل والتقرحات إلى الألم الذي يستمر لمدة أسبوعين أو أكثر.

في النهاية دائما ما نؤكد على ضرورة الاهتمام بملاحظة أي أعراض قد تظهر فجأة، ومدى استمرارها، لإبلاغ الطبيب بها، كما يمكنكم استشارة أحد أطباؤنا ليجيبكم بكل خصوصية.. من هنا.

تابعوا آخر أخبار عبر Google News تابعوا آخر أخبار  عبر Google News

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى