عالم السيارات

جيب تحتفل بالذكرى الثمانين وتطلق إصدارات خ…

2021 هو عام مميّز بالنسبة لعلامة جيب التي تحتفل بعيدها الثمانين أي بثمانية عقود من الريادة في الدفع الرباعي والحرية والمغامرة في الهواء الطلق.

بدأت أسطورة جيب عام 1941 مع سيارة ويليز إم بي Willys MB الشهيرة، وهي أوّل سيارة دفع رباعي يتمّ إنتاجها بكميات كبيرة على الإطلاق، ونمت العلامة على مرّ العقود مع الاستمرار بطرح منتجات جديدة تؤكّد سمعة العلامة الراسخة والتي جعلتها مرادفاً للتميز على الطرق الوعرة.

وقد شهد الابتكار المستمر على تطوّر الأسطورة، مع الراحة والتعامل والاتصال وهي مزايا باتت اليوم جزءاً لا يتجزّأ من جوهر علامة جيب تماماً كبراعتها على الطرقات الوعرة.

أمّا اليوم، ومع احتفال جيب بعقدها الثامن، إنّها تدخل مرحلة جديدة مشوّقة من تاريخها واضعة المستقبل نصب عينيها مع طموح كبير في أن تصبح رائدة في تقنيات التنقل المستدام. إنّها مهمة علامة تجارية متجذرة بقوة في التقاليد، لكن مع القدرة على التطور باستمرار لتلبية أهداف العملاء الجديدة والتعامل مع المسائل البيئية التي يحملها المستقبل القريب.

ولا شكّ في أنّ ذلك يتضمّن التحوّل إلى الكهرباء وقد دخلت العلامة بالفعل حقبة جديدة مع إطلاق أوّل طرازاتها الهجينة التي تعمل بالكهرباء في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وهي رينيجيد 4xe وكومباس 4xe عام 2020.

بصفتهما أوّل سيارتين تحملان شارة 4xe، تعمل سيّارتا رينيجيد 4xe وكومباس 4xe من جيب بالطاقة الكهربائية وتقدّمان تنقّلاً بدون انبعاثات عند قيادتهما بالنمط الكهربائي فقط.

وتنضمّ إلى ذلك السلامة على جميع التضاريس التي يضمنها نظام جيب الكهربائي بالدفع الكلي eAWD الذي ينشط عند الحاجة لتوفير أفضل توازن ممكن بين الكفاءة ومتعة القيادة ومراعاة بالبيئة.

ومنذ إطلاقهما في سبتمبر، حظي طرازا 4xe باهتمام كبير، حيث تمّ وضع 10,500 طلب على هذه السيارات. وقد أثبتت الطرازات الجديدة نجاحاً لافتاً إلى درجة أنه في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2020، كانت واحدة من كلّ خمس سيارات جيب تمّ شراؤها في أوروبا من طراز 4xe.

النماذج الجديدة ذات الإصدار الخاص بمناسبة “الذكرى الثمانين”

لعلّ نجمة عام 2021 ستكون سلسلة الإصدارات الخاصة بمناسبة “الذكرى الثمانين”، وهي النماذج الاحتفالية ذات الإصدار الخاص المتاحة على رينيجيد، وكومباس، ورانجلر وجلاديتور.

ويعتمد كلّ طراز خاص بمناسبة “الذكرى الثمانين” على الإصدار الأكثر مبيعاً كما ويتميّز بمزايا السلامة والتكنولوجيا القياسية إضافة إلى اللمسات الجمالية اللافتة التي تمنح السيارات طابعها المتميّز.

أوّل طراز من طرازات “الذكرى الثمانين” لعلامة جيب الذي يتمّ الذي طرحه هو رينيجيد، والذي بات متوافراً الآن لدى وكلاء جيب في جميع أنحاء أوروبا على أن يصل كومباس ورانجلر وجلاديتور بنسخة “الذكرى الثمانين” في الربيع.

تمّ تجهيز الإصدارات الجديدة بمحرّكات احتراق داخلي وأنظمة جيب الهجينة القابلة للتوصيل بمصدر كهرباء، كما سيتمّ تزويدها أيضاً بخصائص التكنولوجيا المتطوّرة ومزايا السلامة، والتي تعمل كلّها لتعزيز قدرات الدفع الرباعي الفائقة التي تشتهر بها سيارات جيب.

وسيكون الإصدار الأوّل من نسخة “الذكرى الثمانين” من طراز كومباس الجديد الذي ينطلق في السوق الأوروبي، قبل الإطلاق الرسمي للطراز الجديد مع حدث خاصّ يُقام في وقت لاحق من هذه السنة.

عامٌ من الفعاليات والخدمات الحصرية لجميع أفراد عائلة جيب

ومن بين تلك المبادرات نذكر Jeep Wave، البرنامج الجديد الذي يقدّم خدمات حصرية لأصحاب سيارات جيب إضافة إلى مزايا خاصة لتعزيز شعورهم بالانتماء إلى المجتمع في قلب تجربة جيب حول العالم.

80 عاماً من الابتكار، تجعل العلامة التجارية رائدة في مستقبل أكثر استدامة

لا شكّ في أنّ تغيّرات كثيرة حدثت منذ عام 1941، ولكنّ الطريقة التي تنتهجها جيب لتصميم سياراتها لم تتغيّر يوماً. وقد أدّى ذلك إلى ولادة النظرة العالمية إلى سيارة جيب كرمز للحرية والمغامرة والأصالة والشغف.

فحين نعود بالذاكرة إلى طراز ويليز إم بي Willys MB الذي طُرح عام 1941، تلاه عام 1949 طراز ويليز واغون Willys Wagon رباعي الدفع والذي انطلقت معه فئة السيارات متعدّدة الاستخدام SUV، واختراع سيارة SUV الراقية Premium SUV مع واغونير Wagoneer عام 1963.

وخلال تاريخها الممتدّ على ثمانية عقود، كانت جيب رائدة في الفئات والتقنيات الجديدة. وهي اليوم مستعدّة لإعادة كتابة صفحة جديدة في  تاريخها الطويل مع طرازي رينيجيد 4xe وكومباس 4xe.

وينضمّ قريباً إلى هذين الطرازين الرائدين سيارة رانجلر 4xe الهجينة القابلة للوصل بمصدر كهربائي وهي أكثر سيارات رانجلر تقدماً وقوّة على الإطلاق، والتي تم الكشف عنها في سبتمبر الماضي في مدينة ديترويت (الولايات المتحدة الأمريكية).

نسخة “الذكرى الثمانين” من جيب رينيجيد

تتميّز نسخة “الذكرى الثمانين” من طراز جيب رينيجيد بلمسات خفيفة اللمعان من الكريستال الغرانيتي على الشبك الأمامي الشهير ذات الفتحات السبع، وعجلات معدنية قياس 18 بوصة وشارة الذكرى الثمانين التذكارية.

ذلك وتضمّ سيارة رينيجيد بنسخة “الذكرى الثمانين” باقة من مزايا السلامة والأمان الخاصة بما في ذلك نظام تثبيت السرعة المتكيّف، ومراقبة النقطة العمياء مع كشف المسار الخلفي، ونظام التحذير من الاصطدام الأمامي، ونظام التحذير من مغادرة المسار، ونظام دعم السرعة الذكي، ونظام التعرّف إلى إشارات السير، ومستشعرات ركن أمامية وخلفية، وخاصية الكشف عن نعاس السائق لمراقبة مستوى إجهاد السائق من أجل تجنّب أي حادث.

مجموعة رينيجيد لعام 2021

يأتي طرح نسخة “الذكرى الثمانين” عقب إطلاق طراز رينيجيد 2021 الذي يتميّز بمجموعة من محرّكات الاحتراق الداخلي المعدّلة والتي تمّ تحديثها لتحسين أداء الإصدارات المزوّدة بنظام الدفع بالعجلات الأمامية وتلبيةً لمعايير Euro 6D Final.

في طراز عام 2021، تتوفر رينيجيد بمحركات بنزين وديزل ومحركات هجينة تعمل بالكهرباء وأربعة مستويات من التجهيزات ضمن 4 إصدارات هي (لونجيتود وليميتد وإس S وتريل هوك) بالإضافة إلى طراز الإصدار الخاص الجديد بمناسبة الذكرى الثمانين.

جيب جلاديتور بنسخة “الذكرى الثمانين”

تتميز نسخة “الذكرى الثمانين” من جيب جلاديتور الجديدة بعجلات معدنية قياس 18 بوصة مع لمسات من الكريستال الغرانيتي، والشبك الأمامي، وإطارات المصابيح الأمامية ومصابيح الضباب باللون الرمادي المعدني المحايد، وسقف صلب بلون الهيكل، ومصدّات جانبية فوق العجلات، وشارات احتفالية خاصّة بالمناسبة.

ذلك، ويتوقّع وكلاء جيب وصول جيب جلاديتور الجديدة بنسخة الذكرى الثمانين في الربيع وهي مجهّزة بمحرّك ملتي-جت MultiJet يعمل بالديزل مؤلّف من ستّ أسطوانات وينتج قوّة تبلغ 264 حصاناً مع عزم دوران يبلغ 600 نيوتن متر يعمل مع ناقل للحركة أوتوماتيكي بثماني سرعات.

وفي إصدارات عام 2021، باتت رانجلر أكثر كفاءة وأماناً واستدامة لاحتياجات القيادة اليومية والمغامرات على الطرق الوعرة على حدّ سواء (معيارية في روبيكون واختيارية في صحارى ونسخة الذكرى الثمانين).

جيب كومباس بنسخة “الذكرى الثمانين”

تُطرح قريباً كومباس الجديدة في إيطاليا وألمانيا، وهي تتميّز بلمسات تصميمية جديدة عالية التقنية مع الحفاظ على روحيتها الحضرية المتميّزة والعصرية والأنيقة.

يتميّز الطراز الجديد بتصميم خارجي متجدّد وتصميم داخلي جديد كلياً، فضلاً على أنظمة معلومات وترفيه جديدة ومتطوّرة. وتقدّم السيارة خياراً من محرّكات البنزين والديزل وأنظمة الدفع الهجينة التي تعمل بالكهرباء، ومجموعة من ابتكارات التكنولوجيا لتجربة قيادة أكثر راحة وملاءمة للمدينة. ومن شأن أنظمة الأمان الجديدة أن ترتقي بقدرات الدفع الرباعي الشهيرة في جيب إلى مستوات جديدة.

النسخة الأولى من كومباس الجديدة التي ستصل إلى السوق الأوروبي ستكون الإصدار الخاص من نسخة “الذكرى الثمانين”، وسيتميّز هذا الطراز التذكاري بلمسات تصميمية حصرية مثل الشارات الاحتفالية والعجلات المعدنية قياس 18 بوصة.

تابعوا آخر أخبار عبر Google News تابعوا آخر أخبار  عبر Google News

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى