صحة

“الصحة” الروسية: الحاصلون على لقاح كورونا يظلون فى دائرة نقل العدوى


قال ديمترى ليوزنوف القائم بأعمال مدير معهد أبحاث الإنفلونزا بوزارة الرعاية الصحية الروسية خلال مؤتمر صحفى مؤخرًا، إن الشخص الذى يتم تطعيمه ضد عدوى فيروس كورونا المستجد قد يظل حاملًا للمرض، وبالتالي يجب مراعاة كافة الإجراءات الوقائية فى جميع الأحوال، وفقًا لما ذكرته وكالة “Tass” الروسية.


 

22222


 


وأضاف ليوزنوف: “يمكن للفرد السليم الذى تلقى لقاحا ضد عدوى كورونا أن يكون حاملًا للفيروس ولكن دون تطوير وبشكل مؤقت لذلك يجب على الفرد الذى تم تطعيمه الالتزام بكافة الإجراءات الوقائية لمكافحة الوباء حتى لا يكون سببًا فى انتقاله لأشخاص آخرين”.


 

لقاح كورونا


 


وأوضح القائم بأعمال معهد أبحاث الإنفلونزا بوزارة الرعاية الصحية الروسية أنه يشترط حصول الفرد على جرعة كاملة من لقاح فيروس كورونا أى يكون قد حصل على الجرعتين الموصى بهما حتى نعتبره قد أخذ التطعيم ضد الفيروس، مشيرًا إلى أنه بعد إعطاء الجرعة الثانية من اللقاح يجب أن يقضى الشخص ثلاثة أسابيع على الأقل وبعدها يتم اعتباره محصنًا بالفعل ضد الإصابة بكوفيد -19، بمعنى أن يكون جهاز المناعة لديه قد استجاب بالفعل للقاح، وقبل كل هذه المراحل يبقى الشخص ناقلًا لفيروس كورونا وبدرجة أعلى.


وتعتبر روسيا أول دولة توافق على لقاحها لفيروس كورونا “سبوتنيك v“، كما قامت بإجراء عدة تجارب على لقاحها فى عدد كبير من دول العالم.


جدير بالذكر أنه منذ بداية الوباء، تم تشخيص حوالى 100.3 مليون شخص بفيروس كورونا، وتوفى أكثر من 2.1 مليون شخص، وقد وثقت روسيا 3774672 حالة إصابة بفيروس كورونا، وتعافى 3202483 مريضًا ووفاة 71076 حالة.

تابعوا آخر أخبار عبر Google News تابعوا آخر أخبار  عبر Google News

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى