صحة

س و ج.. قبل ما تعملى عملية تجميل اعرفى مضاعفاتها النادرة وازاى تتجنبيها؟


تلجأ الكثير من النساء بعد تقدم العمر للخضوع للعمليات التجميلية، للتغلب على علامات التجاعيد ، لذا فتعد عمليات الفيلر والبوتكس من أكثر العمليات التي عليها إقبال في مختلف دول العالم، على الرغم من الأضرار والمخاطر الناتجة عنها والتي قد تصل الى مضاعفات طبيبة خطيرة لم تختف بمرور الوقت.



ونتناول خلال السطور التالية أبرز الأسئلة حول مخاطر عمليات التجميل وكيفية تجنبها، طبقا لتقرير نشر في موقع web teb.


متى تلجأ النساء لإجراء العمليات التجميلية الجراحية؟

 


تستهدف تلك العمليات ترميم عدد من أعضاء الجسم نتيجة الإصابة بتشوهات خلقية ناتجة عن حادثة معينة مثل علاج الجروح وعلاج الشفة الأرنبية، أو العمليات التي تستهدف تكبير أو تصغير أجزاء معينة بالجسم مثل الثدى أو الارداف وقد ينتج عنها مضاعفات طبية خطيرة.


ما أبرز المضاعفات الطبية الناتجة عن عمليات التجميل؟

 


قد ينتج عن عمليات البوتكس الخاطئة اضرار عديدة أهمها ارتخاء العضلات وتهيج الجلد في منطقة الحقن والكدمات، وقد تصاب المريضة بعمليات تجميل الأنف إلى حدوث انحراف الحاجز الأنفى وضعف حاسة الشم وضيق المجارى الانفية.


 


هل توجد مضاعفات نادرة للعمليات التجميلية؟

 


من المخاطر النادرة للعمليات التجميلية الإصابة بالجلطة الدهنية أثناء عملية شفط الدهون، ويحدث بها سد شرايين الرئتين وتؤدي لهبوط في ضغط المريض والشعور بضيق التنفس، والنزيف  الحاد الذي قد يسبب الوفاة.


 


ما المضاعفات النفسية الناتجة عن العمليات التجميلية؟

 


الاكتئاب من أحد الأعراض النفسية التي تنتج عن عمليات التجميل خاصة إذا فشلت وتسبب في تشوهات بالوجه.


كيف تتجنبين حدوث أضرار جانبية بعد عمليات التجميل؟

 


لابد من اختيار طبيب مصرح له بإجراء مثل هذه العمليات، وإجراء الفحوصات الشاملة والاشعة اللازمة لتجنب حدوث اى مضاعفات خطيرة .


 


 


 


 


 


 


 


 

تابعوا آخر أخبار عبر Google News تابعوا آخر أخبار  عبر Google News

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى