صحة

كورونا يهدد نيوزيلندا بعد اكتشاف الفيروس في مياه الصرف


حثت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية بنيوزيلندا المواطنين على ضرورة إجراء فحوصات فيروس كورونا بعد أن تم اكتشاف الفيروس فى مياه الصرف الصحى بثلاثة مدن هناك، وفقًا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” الإنجليزية.


 

11111


 


وتم إصدار تنبيه من وزارة الصحة والخدمات الإنسانية فى نيوزيلندا لثلاث مدن على وجه التحديد وهم جيسبورن وهاميلتون وليونجاثا بعد اكتشاف شظايا لفيروس كورونا بمحطة معالجة الصرف الصحى التابعة لهم يوم 19 يناير الجارى، بضرورة إجراء اختبار فيروس كورونا حتى لو كانت الأعراض التى ظهرت عليهم خفيفة.


قالت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية فى بيان صحفى: “يجب أى شخص يعيش فى مدينة جيسبورن أو قام بزيارتها فى الفترة من 24 وحتى 26 يناير أو زار مدينة هاميلتون من 25 إلى 27 يناير أو مدينة ليونجاثا من 17 إلى 19 يناير، إجراء اختبار فيروس كورونا مهما كانت الأعراض التى يعانى منها خفيفة”.


 

كورونا فى نيوزيلندا


 


وأضاف البيان: “كان اكتشاف الفيروس غير متوقع نظرًا لعدم وجود حالات مؤكدة لفيروس كورونا فى المدن الثلاثة فى ذلك الوقت على وجه التحديد، فقد تكون نتيجة مياه الصرف الصحى علامة على وجود حالات إيجابية بتلك المجتمعات”، حيث أظهرت نتيجة الاختبار الأول لمحطة معالجة مياه الصرف الصحى فى ليونجاثا وجود شظايا ضعيفة لفيروس كورونا، ولكن تم تأكيدها من خلال اختبار آخر مستقل.

كورونا فى الصرف الصحى


 


ورصدت نيوزيلندا أول إصابة بفيروس كورونا منذ عدة أشهر وكانت لسيدة تبلغ من العمر 56 عامًا، لكن السلطات هناك أكدت أن نتيجة فحوصات المخالطين لها جاءت سلبية، ووفقًا لموقع وزارة الصحة بنيوزيلندا فإن أخر حالة تم رصدها مصابة بفيروس كورونا كانت في شهر نوفمبر الماضى، وهو ما جعلها أنجح الدول في كبح انتشار جائحة كورونا، حيث سجلت البلاد 1927 حالة مصابة بهذا الفيروس.

تابعوا آخر أخبار عبر Google News تابعوا آخر أخبار  عبر Google News

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى