صحة

أعراض الكساح وعوامل تزيد من خطر الإصابة


الكساح هو ليونة العظام وضعفها عند الأطفال، ويحدث عادةً بسبب النقص الشديد ولفترة طويلة في فيتامين D وقد تسبب مشكلات وراثية نادرة أيضًا، حيث يساعد فيتامين D جسم الطفل على امتصاص الكالسيوم والفوسفور من الطعام، ويؤدي نقص فيتامين D إلى صعوبة الحفاظ على المستويات المناسبة للكالسيوم والفوسفور بالعظام، ما قد يؤدي إلى حدوث الكساح.


وحسب ما ذكره موقع mayoclinic  فإن أعراض الكساح هى :



1:تأخر النمو


2:المهارات الحركية المتأخرة.


3:ألم في العمود الفقري والحوض والساقَين.


4:ضَعف العضلات.


نظرًا لأن الكساح يؤدي إلى ضعف في مناطق أنسجة النمو في أطراف عظام الطفل (صفيحات النمو)، يمكن أن يتسبب ذلك في تشوه الهيكل العظمي مثل:


 


1:السيقان المقوسة، أو تفكُّك الرُّكبتَين.


2:ازدياد سُمك الرسغ والكاحل.


3:بروز عظام الصدر.



يمكن للأطفال الذين لا يحصلون على ما يكفي من فيتامين D من هذين المصدرين أن يصابوا بالمرض:


 


1:أشعة الشمس يُنتج جلد طفلك فيتامين D عندما يتعرض لأشعة الشمس لكن الأطفال في البلدان المتقدمة يميلون إلى قضاء وقت أقل في الهواء الطلق من المرجح أن يستخدموا كريم الحماية من أشعة الشمس، الذي يمنع الأشعة التي تحفِّز إنتاج الجلد لفيتامين D.


2:الطعام، تحتوي زيوت الأسماك وصفار البيض والأسماك الغنية بالزيت مثل السلمون والماكريل على فيتامين D وأيضًا أُضيف فيتامين D إلى بعض الأطعمة؛ مثل الحليب والحبوب وبعض عصائر الفاكهة.


 


عوامل الخطر


تتضمن العوامل التي قد تَزيد من خطر إصابة الطفل بالكساح ما يلي:



1:البشرة الداكنة، تحتوي البشرة الداكنة على كمية أكبر من صباغ الميلانين، مما يُقلل من قدرة الجلد على إنتاج فيتامين D من أشعة الشمس.


2:نقص فيتامين D لدى الأم أثناء الحمل من الممكن أن يولد الطفل الذي يكون لدى أمه نقصًا شديدًا في فيتامين D مع وجود علامات الكساح أو تظهر عليه العلامات في غضون شهور معدودة بعد الولادة.


3:المناطق الشمالية. يتعرض الأطفال الذين يعيشون في أماكن جغرافية تقل فيها أشعة الشمس لمخاطر الإصابة بالكساح بصورة أكبر.


 


4:الولادة المبكرة، يميل الأطفال المولودين مبكرًا قبل أوانهم إلى انخفاض مستويات فيتامين D لأن لديهم وقت أقل لتلقي الفيتامين من أمهاتهم في الرحم.


 


5:الأدوية يبدو أن هناك أنواع معينة من الأدوية المضادة للنوبات الصرعية والأدوية المضادة للفيروسات القهقرية، المستخدمة لعلاج حالات العدوى بفيروس نقص المناعة البشري، تتعارض مع قدرة الجسم على الاستفادة من فيتامين D.


 


6:الرضاعة الطبيعية فقط لا يحتوي حليب الثدي على القدر الكافي من فيتامين D للوقاية من الكساح. يجب أن يحصل الأطفال الرضع الذين تقتصر تغذيتهم على الرضاعة الطبيعية فقط على قطرات فيتامين D.


 

تابعوا آخر أخبار عبر Google News تابعوا آخر أخبار  عبر Google News

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى