صحة

خبراء: متحور “أوميكرون” قد يسبب التهاب رئوي فى 5 أيام


لا يزال متحور فيروس كورونا الجديد “أوميكرون” يثير القلق والمخاوف حول العالم منذ ظهوره فى أواخر شهر نوفمبر الماضى، حيث كشف خبير روسي أن متحور “أوميكرون” يصيب الرئتين أسرع من السلالات الأخرى التى ظهرت من كورونا، ما يترتب عليه الإصابة بالتهاب رئوي من 3 إلى 5 أيام من الإصابة به، وفقًا لتقرير وكالة “نوفوستى” الروسية.


من جانبه، قال ألكسندر سيميونوف، رئيس فرع مركز “فيكتور” لعلم الفيروسات والتكنولوجيا الحيوية في مدينة يكاتيرينبورج الروسية :”الأمر الذى يثير القلق فى في متحور كورونا الجديد “أوميكرون” هو أنه لديه القدرة على التفاعل سريعًا مع الرئتين خلال 3 إلى 5 أيام من تعرض الشخص للإصابة به، ولذلك فهو يسبب الالتهاب الرئوي، وهو أمر يدعو للقلق”.


وأوضح سيميونوف، أن السلالات الأخرى من فيروس كورونا بما فيها متغير دلتا كانت تصيب الرئتين مسببة الالتهاب الرئوى خلال 11 يومًا، بينما يسبب أوميكرون التهاب رئوي فى مدىة اقصاها 5 أيام وهو ما يجعله أكثر خطورة.


كشف الخبير الروسى أيضًا أن فعالية اللقاحات المعمول بها ضد فيروس كورونا ومتحوراته، قد تنخفض ضد متحور “أوميكرون” ولكن ليس بشكل جذري.


وأضاف سيميونوف “وفقا لبعض المعلومات فإن فعالية اللقاحات تنخفض ضد متغير أوميكرون بنسبة لا تزيد عن 40% ولكن ليس بمقدار مرات، ووفق المعلومات الأخرى تنخفض الفعالية بشكل أقل من ذلك”.


وأوضح الخبير الروسى أن انخفاض فعالية اللقاحات بنسبة 40 فى المائة ضد متغير أوميكرون، أن الأشخاص الذين تبلغ لديهم نسبة الأجسام المضادة 900 BAU هم من لديهم تلك الحماية وليس الأشخاص الذين لديهم وليس 500 BAU ، لذلك فإن نسبة الأجسام المضادة حال تم أخذ اللقاح بشكل صحيح، يجب أن تكون أعلى بكثير مما هو ضروري للتغلب على المتحور الجديد. 


تابعوا آخر أخبار عبر Google News تابعوا آخر أخبار  عبر Google News

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى