صحة

للحفاظ على صحة الأمعاء.. خليك فى شوربة العظام بتعمل المعجزات


يؤثر توازن البكتيريا فى أمعائنا على أكثر بكثير من مشاكل الانتفاخ، حيث يلعب دورًا فى كل جزء منا تقريبًا بدءًا من وظيفة نظام المناعة وتنظيم الهرمونات لدينا إلى الوقاية من الأمراض والصحة العقلية، وتنظم بكتيريا الأمعاء الموجودة فى الجهاز الهضمى الأجزاء الفطرية والتكيفية فى جهاز المناعة لدينا، لذلك يمكن للخلايا المناعية محاربة مسببات الأمراض الغازية بشكل فعال، لكن عندما يتعطل التوازن فى المجتمع الميكروبى فى الأمعاء، أحيانًا بسبب اتباع نظام غذائى غير صحى، يحدث خلل فى التنظيم، ما قد يؤدي إلى اضطرابات المناعة الذاتية مثل مرض كرون أو التهاب المفاصل الروماتويدي، وفى التقرير التالى سنوضح أهم المشروبات المعززة لبكتيريا الأمعاء، وفقا لما نشره موقع “eatthis“.


 


اللبن الرائب


تشير الدراسات إلى أن تناول الأطعمة المخمرة يمكن أن يضيف بكتيريا “جيدة” إلى الميكروبيوم، واللبن الرائب هو أحد تلك البروبيوتيك القوية التي يمكن أن تساعد في إعادة توازن الميكروبيوم لديك.


 


شاى ماتشا الأخضر


يعتبر شاى الماتشا الأخضر أحد أفضل أنواع الشاى لصحة الأمعاء (والأكثر بحثًا على نطاق واسع)، والذى يحتوى على تركيز عالٍ من مادة البوليفينول القوية التي تسمى epigallocatechin gallate (EGCG) أنواع الشاي الأخرى المفيدة لخلطها في تناوب الشاي تشمل الشاي الأسود ، والبابونج ، والريحان ، والكركم / الزنجبيل ، تُظهر المركبات الموجودة في هذه الأنواع من الشاي نشاطًا ما قبل حيويًا ، وتتفاعل مع ميكروبيوتا الأمعاء لإنتاج بكتيريا مفيدة.


 


الماء


لا تنس الماء من أجل صحة الأمعاء الجيدة، يساعد الماء في الحفاظ على حركة الأشياء من خلال جهازك الهضمي ويساعد في امتصاص العناصر الغذائية من طعامك، وهو أيضًا مهم بسبب مكون مهم آخر للميكروبيوم الصحي، لا يتم هضم الألياف الغذائية في الأمعاء الدقيقة لكن يتم تخميرها في القولون، وقد ثبت أنها تعدل الميكروبات وتنظم التمثيل الغذائي للجلوكوز والدهون في الدم ، مما يؤدي إلى نتائج صحية أفضل.


 


شوربة العظام


أصبح المرق المصنوع من غلي العظام والأنسجة الضامة للدجاج والماشية والحيوانات الأخرى إكسيرًا صحيًا شائعًا نظرًا لتركيزه على الفيتامينات المغذية والأحماض الأمينية مثل الجلايسين والجيلاتين والجلوتامين والكولاجين، والتي تدعم ميكروبيوم الأمعاء الصحي .


ويساعد الكولاجين في تغذية بطانة الأمعاء، والجيلاتين قادر على امتصاص الماء، ويساعد فى الحفاظ على طبقة المخاط التى تحافظ على ميكروبات الأمعاء بعيدًا عن بطانة الأمعاء.



 

تابعوا آخر أخبار عبر Google News تابعوا آخر أخبار  عبر Google News

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى