صحة

أطعمة لتقليل الشعور بالاكتئاب الموسمي.. منها الأسماك والمكسرات


يؤثر تغير الفصول على أجسامنا وعقولنا، حيث نعتمد على ساعتنا البيولوجية لتنظيم مزاجنا، ويمكن لأشعة الشمس الأقل أن تلغي هذا الإيقاع الطبيعي، وبالنسبة للبعض، يمكن أن يؤدي ذلك إلى شكل من أشكال الاكتئاب يسمى الاضطراب العاطفي الموسمي، لكن بعض الإضافات إلى نظامنا الغذائي يمكن أن تساعدنا على الشعور بالتحسن خلال الشتاء، بحسب موقع “بيزنس إنسايدر”.


 أطعمة لتقليل الشعور بالاكتئاب الموسمي


أطعمة غنية بأوميجا 3 


إن تناول الأطعمة الغنية بأحماض أوميجا 3 الدهنية مثل الأسماك والمكسرات وكذلك الأطعمة الغنية بالألياف يمكن أن يساعد في تقليل الالتهابات في الجسم ويساعدنا على الشعور بالتحسن بشكل عام.


إن الأطعمة ذات الخصائص المضادة للالتهابات أساسية مع تغير الفصول، حيث إن الإجهاد والمشاعر السلبية يمكن أن تؤدي إلى حدوث التهاب في الجسم ، مما يخلق حلقة مفرغة.


 


الأطعمة الغنية بأحماض أوميجا 3 الدهنية توجد بكثرة في الأسماك الدهنية مثل السلمون والماكريل والرنجة، لذا حاول الحصول على حصتين في الأسبوع.

وإذا كنت لا تأكل السمك ، أضف المكسرات والبذور إلى وجباتك، وعين الجمل وبذور الكتان وبذور الشيا كلها مصادر رائعة للأوميجا 3 للمساعدة في تقليل الالتهاب.


2- الأطعمة الغنية بالألياف تساعد على إنتاج هرمونات السعادة


إن الأطعمة الغنية بالألياف مثل الفول والشوفان يمكن أن توفر أيضًا خصائص رائعة مضادة للالتهابات، حيث إن الألياف القابلة للذوبان تذوب في الماء مكونة مادة شبيهة بالهلام تلتصق بالسموم في الجسم وتزيد الالتهاب والكوليسترول.

إن الألياف تغذي البكتيريا الموجودة في أمعائنا إن أمعائنا تنتج هرمونات السعادة مثل السيروتونين والدوبامين وحمض جاما أمينوبوتيريك (GABA) ، وهي هرمونات مهمة لتنظيم مزاجنا.


3- استبدل السكر المضاف بالفواكه


السكر المضاف يمكن أن يؤدي إلى تحطم نسبة السكر في الدم بالإضافة إلى زيادة الالتهابات في الجسم، ابحث عن “السكر المضاف” على ملصقات التغذية إن 15 جرامًا من السكر المضاف سيؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم ويسبب التهابًا بأكثر من 15 جرامًا من السكر الموجود في الفاكهة. 


إن الفاكهة تحتوي أيضًا على فيتامينات ومعادن وألياف ، مما يجعلها أفضل بكثير بالنسبة لك من الأطعمة التي تحتوي على سكر مضاف في الغالب.


4- اختر اللحوم الخالية من الدهون وابتعد عن اللحوم المصنعة لتجنب المواد الكيميائية التي تؤثر على الحالة المزاجية


إن معظم الأشخاص الذين يتناولون اللحوم عادة ما يحصلون على ما يكفي من البروتين يوميًا إن المشكلة تأتي عندما يأكل الناس في الغالب لحومًا مصنعة ومرتفعة الدهون.


 


إن اللحوم التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة والهرمونات يمكن أن تسبب أيضًا التهابًا في جميع أنحاء الجسم وتؤثر على مزاجك.


 ستساعدك قطع اللحوم العضوية التي تتغذى على العشب في الحصول على ما يكفي من البروتين للشعور بالشبع والحصول على الطاقة وكذلك تقليل كمية المواد الكيميائية التي تؤثر على الحالة المزاجية في جسمك. 


 

تابعوا آخر أخبار عبر Google News تابعوا آخر أخبار  عبر Google News

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى