صحة

دراسة: نظام البحر المتوسط الغذائى له فوائد صحية أثناء الحمل


كشفت دراسة جديدة أن نظام البحر الأبيض المتوسط الغذائي له فوائد صحية أثناء الحمل، حيث وجد الباحثون أنه قد يقلل من المضاعفات خلال فترة الحمل، بحسب ما نشر موقع “Health”.


 

وأفاد الباحثون أن النساء اللواتي التزمن بالنظام الغذائي المتوسطي انخفض بشكل عام لديهن خطر الإصابة بمقدمات تسمم الحمل وسكري الحمل والولادة المبكرة وولادة طفل صغير وولادة جنين ميت بنسبة 21٪.


 


قالت الباحثة الرئيسية الدكتورة ناتالي بيلو، مديرة أبحاث ارتفاع ضغط الدم في معهد سميدت للقلب في مركز سيدارز سيناي الطبي في لوس أنجلوس: “نعلم أن نتائج الحمل السلبية أصبحت أكثر شيوعًا مؤخراً وهذه النتائج السيئة يمكن أن يكون لها عواقب وخيمة على الأم والطفل”.


 


وأضافت: “بينما لا نزال بحاجة إلى مزيد من المعلومات، يبدو أن اعتماد نظام غذائي متوسطي يمكن أن يكون أسلوب حياة مهمًا لمنع هذه النتائج السلبية”.


حمية البحر الأبيض المتوسط غنية بالخضروات والفواكه والمكسرات والحبوب الكاملة والبقوليات والأسماك، في حين أنها منخفضة في اللحوم الحمراء والمعالجة. 


 


قالت بيلو: “يرتبط هذا النظام الغذائي بانخفاض ضغط الدم ، ومظاهر أكثر ملاءمة لمستويات الجلوكوز، وبالتالي خفض مستويات السكر ومقاومة الأنسولين أقل”.


من أجل الدراسة ، جمعت بيلو وزملاؤها بيانات عن ما يقرب من 7800 امرأة شاركن في دراسة رئيسية عن النساء الحوامل أكملت هؤلاء النساء ، اللواتي كن جميعهن طفلهن الأول ، استبيانًا حول نظامهن الغذائي خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.


 


على وجه التحديد ، لاحظ أولئك الذين اتبعوا نظامًا غذائيًا متوسطيًا أن خطر الإصابة بمقدمات تسمم الحمل انخفض بنسبة 28٪ ، بينما انخفض خطر الإصابة بسكري الحمل بنسبة 37٪.


 


يؤدي تسمم الحمل ، وهو ارتفاع خطير في ضغط الدم أثناء الحمل، إلى الضغط على قلب الأم، وأشار مؤلفو الدراسة إلى أنه إذا لم يتم علاجه ، فإنه يمكن أن يسبب مضاعفات ، مثل ضعف وظائف الكلى والكبد، وانخفاض تدفق الدم إلى الجنين.


 


وقالت بيلو إنه من المثير للدهشة أن الارتباط بين فوائد نظام البحر الأبيض المتوسط الغذائي وانخفاض مخاطر حدوث مضاعفات الحمل كان أقوى بين النساء في سن 35 وما فوق، وأشارت إلى أنه “بشكل عام ، النساء فوق سن 35 أكثر عرضة للإصابة بمقدمات تسمم الحمل”.


 

تابعوا آخر أخبار عبر Google News تابعوا آخر أخبار  عبر Google News

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى